هيئة الزكاة الفلسطينية تختتم المشروع الدعوي “بلغوا عني ولو آية” بالتعاون مع رابطة علماء فلسطين والجامعة الإسلامية.

بتمويل كريم من هيئة الزكاة الفلسطينية اختتام المشروع الدعوي “بلغوا عني ولو آية” بالتعاون مع رابطة علماء فلسطين والجامعة الإسلامية.
انطلاقاً من الأهداف الإستراتيجية لهيئة الزكاة الفلسطينية، ولاسيما في إطار تعظيم شعيرة الزكاة ورفع مستوى الوعي المجتمعي بتلك الفريضة، وفي إطـار العمل المتواصل لنشر تعاليم ديننا الحنيف، وتوعية الناس وتثقيفهم بأمور دينهم على علم وبصيرة، والعمل على دعم طلبة العلم، واحتضان الوعاظ النشيطين في نشر الدعوة إلى الله.
اختتمت هيئة الزكاة الفلسطينية المشروع الدعوي (بلغوا عني ولو آية) بالتعاون مع رابطة علماء فلسطين وكليتا أصول الدين والشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بغزة، لعدد 60 داعية خلال شهر رمضان الماضي، وذلك يوم الأحد 6/6/2021 م بتقديم مكافئة بقيمة 100$ لكل داعية، في قاعة مقر الرابطة الرئيس بمدينة غزة.
وقد شارك في حفل الاختتام د. علاء الدين الرفاتي رئيس مجلس أمناء هيئة الزكاة الفلسطينية، و أ. د. نسيم ياسين رئيس رابطة علماء فلسطين، و د. محمد سالم رئيس دائرة الوعظ والإرشاد بالرابطة، و أ. د. رياض قاسم عميد كلية أصول الدين بالجامعة الإسلامية، و د. صادق قنديل نائب عميد كلية الشريعة والقانون بالجامعة، ومشرفي المشروع أ. د. يحيى الدجنى رئيس قسم الدعوة والإعلام بكلية أصول الدين، و د. خالد الصليبي رئيس قسم الشريعة الإسلامية بكلية الشريعة والقانون، وعدد من أعضاء مجلس أمناء هيئة الزكاة، وطلبة العلم المشاركين في المشروع الدعوي.
وتحدث د. علاء الدين الرفاتي عن أبرز أعمال هيئة الزكاة الفلسطينية وأنشطتها في خلال العام الحالي، وعبر عن سعادته الغامرة لتنفيذ المشروع الدعوي (بلغوا عني ولو آية)، والتي تأتي في إطار تعظيم شعيرة الزكاة ورفع مستوى الوعي المجتمعي بتلك الفريضة، وأكد أن هيئة الزكاة ستظل داعمة لكل المشاريع النافعة والمفيدة لخدمة ديننا وقضيتنا ومجتمعنا، وأن الهيئة على استعداد للتعاون مع رابطة علماء فلسطين في أنشطة قادمة أخرى بإذن الله تعالى.
بدوره استعرض أ. د. نسيم ياسين في كلمته أثناء حفل الاختتام عن دور العلماء والدعاة والخطباء الكبير في تذكير الناس بأمور دينهم بشكل مستمر، وقال: ” إن رابطة علماء فلسطين ستظل تسعى بكل الوسائل المتاحة لتعليم ونشر العلوم الشرعية النافعة والمفيدة للجمهور بمختلف فئاتهم، ودعم الدعوة الإسلامية وانتشارها”، وأشاد بدور وجهود هيئة الزكاة الفلسطينية في المجتمع الفلسطيني، وإعانة الناس على مواجهة ظروف الحياة الصعبة.
ومن ناحيته أكد أ. د. رياض قاسم على جهوزية كلية أصول الدين بالتعاون مع الرابطة لتنفيذ الدورات والملتقيات والأنشطة الدعوية المتعددة التي تخدم طلبة العلم، وشدد على ضرورة العمل والتعاون المشترك بين كلية أصول الدين والرابطة.
وفي ذات السياق أشار د. صادق قنديل إلى دور طلبة العلوم الشرعية في نشر الدعوة إلى الله واستمرارهم في هذا الطريق، وحثهم على ضرورة عملهم على تطوير مهاراتهم الدعوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*