لي مبلغ من المال في البنك الإسلامي وربح هذا المال مبلغا ما، فهل يجوز لي أن أخرج منه زكاة مالي؟

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فيجوز شرعاً إخراج زكاة المال لمن ربح مبلغاً من المال من البنك الذي يتقيد بأحكام الإسلام في معاملاته، من خلال إيداع المال في هذا البنك، بغض النظر عن مسمى البنك، لأن معاملات مثل هذه البنوك تخضع لرقابة شرعية، أما إن دخل الربا في هذا التعامل فيصبح حراماً، لقوله تعالى: {الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىَ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }(البقرة:275) وقوله سبحانه : {يَمْحَقُ اللّهُ الْرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ }(البقرة : 276).
والله يقول الحق وهو يهدي السبيل
المفتي / الشيخ محمد سعيد صلاح
*هذه الفتوى ننشرها باسم الفقيه الذي أفتى بها، ولا تعبر بالضرورة عن ما تعتمده لجنة الافتاء بالهيئة.